الخميس، 26 مارس، 2009

وأنت الحقيقه لو يعلمون

وأنـت الـحــقـيـقـة لــو يعلـمــون

يقــــولـــون عــــنـــي كــثيــراً كـثــــيراً
وأنـــت الحــقــيــقــة لــــو يعـــلــمـــــــون
لأنـــــك عــنــــدي زمــــــان قــــديــــــم
أفــــــراح عمــــــر وذكــرى جــنـــــون
وســافـــرت أبحــث فـــي كـــل وجــــــه
فــألـقـاك ضـوءاً بــكـــل العـــيـــــــــون
يهـــــون مــــع البعـــد جـــرح الأمـــاني
ولــكـــــن حـــــبـك لا.. لا يـــهـــــــون
* * *
أحــبـــــك بــــيـــتاً تـواريـــت فــــيـــه
وقـد ضــقـــت يـــومـــاً بقهــــر السنيــن
تنـاثرت بــعـــدك فــــي كــــــل بــيـــت
خــــداع الأمـــانـــي وزيــــــف الحـنين
كهوف مـن الزيف ضــــمـــت فـــؤادي
وآه مــــن الــزيــف لـــــو تــعــلمـــيــن
* * *
لمـاذا رجــعـــت زمـــانــــــا تـــــوارى
وخــــلــــف فـــيـــنا الأســــى والعــذاب
بقايـــــــاي فـــي كـــل بــيـــت تــنــادي
قصـاصات عــمــري علــى كـــل بـــاب
فـــــأصـبحــت أحــمــل قــلبــا عــجـوزا
قــليــل الأمـانــي كــثــيــر الـــعــــتــــاب
* * *
لمـــاذا رجعــت وقــد صرت لــحنـــاً
يطــوف على الأرض بين السحـــاب؟
لمـاذا رجعت وقد صرت ذكـــــــــرى
ودنـيــا من النــــور تـؤوي الحيـــارى
وأرضــــاً تلاشى عليهـــــا المكـــان؟
لــمـاذا رجعـت وقــــد صرت لحنـــــاً
ونـــهــــرا مـــن الطهر ينساب فيــنـــا
يـطهـــــر فينــــا خطـــايـا الزمـــــان؟
فـــهـــل تقــبــليـــن قـيـــود الزمــــان؟
وهـــــــل تـقبلـيـن كــهـــوف المكـــان؟
أحــــبــــك عــمــراً نقــي الضـــمــيـر
إذا ضـلل الــزيـــف وجــــه الــحيــاة
* * *
أحــبك فــجــراً عـنيـد الضــــــيـــاء
إذا مـــا تهـــاوت قـــلاع النجـــــــاة
ولـــو دمــر الـزيف عشق القــلـــوب
لـمــا عــاش فــي القلب عشق سـواه
دعــينـي مــع الــزيف وحـدي وسيفـي
وتــــبــقــيــن أنــت الـمـنــار الــبعــيــد
وتبــقــيــن رغـــــم زحـــام الهمـــــوم
طـهــــارة أمســي وبيتي الــــوحـيـــد
أعـــــود إليــك إذا ضــــاق صـــدري
وأســـقـــانــي الدهـــر مــا لا أريـــــد
أطـــوف بعمــري عـلــى كـــل بـيـت
أبـــيـــع الليالــي بســعــر زهــيـــــــد
لقد عشت أشدو الهــوى للحـــيـــارى
و بين ضلــوعــــــــي يـئـن الحـــنيــن
وقــــــد استكيــن لقهــــــــر الحـــيــاة
ولـــكــــــن حبــــك لا يســــتــكــــيــن
يقــــولـــــون عنـــي كثيـــراً كثيــــراً
وأنــــــت الحقيـقــة لــــو تـعـلـــمــيــن
كـلمــات / فــاروق جــويــده

ليست هناك تعليقات: