السبت، 10 يناير، 2015

هل أنت مدمن ؟!



(أنت مدمن)
عندما تسمع هذه العبارة فغالباً الذي سينفذ إلي عقلك هو صورة شخص شاحب الوجه مغمض العينين ويستمتع في لذة شديدة باستنشاق مادة بيضاء على المنضدة التي أمامه، أو سيتبادر إلي ذهنك صورة شخص يمد ذراعه لتنغرس فيه حقنة بها مادة صفراء مجهولة الهوية وهو يطلق تنهيده تملئها النشوة

هذه هو الصورة المعتادة والتقليدية لمصطلح (الإدمان) وهي صورة مدمن المخدرات، ولكن الذي لا يعلمه الكثيرين أن هناك أنواع أخرى من الإدمان لا تقل خطورة عن المخدرات وتتسبب في تدمير حياة الانسان بشكل واضح وصريح

وقبل أن نسترسل في صور وأنواع الإدمان فلنبدأ أولاً بتعريف المصطلح

الإدمان: 

عبارة عن اضطراب سلوكي يظهر تكرار لفعل من قبل الفرد لكي ينهمك بنشاط معين بغض النظر عن العواقب الضارة بصحة الفرد أو حالاته العقلية أو حياته الاجتماعية

أو: حالة مَرَضية من الاعتماد النفسي والجسدي على مادة تحتوي عناصر مسكّنة أو منبّّهة، أو على سلوك ما، ومن شأن هذا الاعتماد أن يؤدي بالفرد الى الشعور برغبة ملحة للحصول على المادة أو ممارسة السلوك الذي أدمن عليه بأي وسيلة

أنواع الإدمان:

يفرق الأطباء وعلماء النفس البشرية بين نوعين من الإدمان وهما الإدمان المادي، والإدمان السلوكي

- الإدمان المادي: إدمان المخدرات أو الكحول والمهدئات (المواد بشكل عام)
- الإدمان السلوكي: نشاطات عادية بعضها محظور وبعضها مباح، ويؤدي استحواذها على شخص ما ومبالغته في الانصراف اليها، الى جعل سلوكه غير مقبول، وقد يتحول لمصدر ضرر له وللمحيطين به

صور من الإدمان السلوكي:

1-   إدمان الانترنت
2-   إدمان الكمبيوتر
3-   إدمان التسوق
4-   إدمان الجنس
5-   إدمان العمل
6-   إدمان التلفاز

كيف أعرف انني مدمن؟!

اذا وجدت هذه العلامات تظهر عليك فاعلم انك في مرحلة الإدمان

1-   الشعور بالسعادة القصوى والنشوة عند القيام بـ(.......)
2-   العجز عن الامتناع والتوقف عن (.....)
3-   الرغبة والحاجة في زيادة أوقات ممارسة (......)
4-   الشعور بالارتباك والاضطراب اذا غاب عنك (.....)
5-   ظهور نوبات من الغضب والاحباط اذا غاب (......)
6-   عدم توازن الحياة والتأثير بالسلب على علاقتك الروحية، العائلية والاجتماعية
7-   هناك علامات جسدية تظهر على مدمني المواد مثل شحوب الوجه، فقدان الوزن، عدم الاهتمام بالمظهر وغيرها من العلامات

لماذا يعتبر الإدمان خطير على الحياة؟!

لا شك أن الجميع يعلم خطورة الشكل التقليدي للإدمان هو المخدرات، والكل يعلم –بمن فيهم المدمن- أن هذه المواد ستؤدي به للهلاك في كل مناحي الحياة، ولكن قليل من يعرف خطورة الإدمان السلوكي

خطورة الإدمان السلوكي تتلخص في تدمير حياة الشخص الاجتماعية ويصبح الانسان غيرقادرعلى التحكم في تصرفاته بشكل رشيد ويتجه بشكل تلقائي لسلوكيات تضر به وبمن حوله، مثل من ينفق أمواله على التسوق لشراء اشياء لا قيمة لها ولن تنفعه سوى أنه يلبي الحاجة الشرائية له (إدمان التسوق)، أو شخص ينفق ساعات طويلة في الجلوس أمام شبكة الانترنت متجاهلاً حق اسرته واصدقائه وعمله عليه، فتتضرر علاقته بأسرته، اصدقائه وينعكس بالسلب على عمله ووظيفته (إدمان الانترنت)

إن خطورة الإدمان السلوكي تتلخص في المقولة الشهيرة (ما يزيد عن حده ينقلب إلي ضده)، فهناك سلوكيات طبيعية وبعضها قد يكون ايجابي ولكن الزيادة منها بما يفوق الطبيعي يجعلها تتحول للضد وتتحول لسلوكيات ضارة وسلبية، ومداومة الاكثار منها يحولها لعادة ثم تتحول لإدمان يسيطر على حياة الشخص ويتحكم فيه

فهل أنت مدمن ؟!!

(اذا أعجبتك التدوينة فسيكون من الرائع أن تشاركها مع غيرك)